الأرشيفحوادث و تحقيقات

الظهور الأول للزوج المزيف للإرهابية “أحلام البشير” .. شهادة زواج مزورة وتفاصيل جديدة

الظهور الأول للزوج المزيف للإرهابية “أحلام البشير” .. شهادة زواج مزورة وتفاصيل جديدة

شبكة أخبار تركيا للناطقين باللغة العربية  :

انتشرت صورة للمطلوب الفار “بلال حسن” الزوج المزيف للإرهابية أحلام البشير وشريكها في تنفيذ العملية الإرهابية في شارع الاستقلال.

كشف شهادة زواج مزورة

وكشفت التحقيقات وجود بيان إثبات زواج مزور لأحلام البشير وشريكها الإرهابي الفار بلال حسن. وبحسب الوثيقة تصادقا على أنهما زوجان بمهر معجله ألف ليرة سورية ومؤخره ألف ليرة سورية (8 ليرات تركية).

جاء مع الإرهابية البشير إلى تركيا وتصرفا كزوج وزوجة على مدار 4 أشهر، وفي يوم التفجير نقل كل من البشير والمشتبه به “ياسر ك” إلى تقسيم وعاد إلى منزله.

وعقب الحادثة، تم تهريب حسن من قبل عمار جركس إلى ولاية أدرنة تمهيدًا لتهريبه إلى بلغاريا.

وتتواصل عمليات البحث عن بلال حسن الذي فقد أثره بعد وصوله إلى أدرنة.

نقل الشقيق الأصغر أحمد جركس أحلام البشير، من منطفة أسنلر إلى منزل والدته في كوتشوك شكمجة.

وكُلّف بنقل الإرهابية أحلام البشير إلى اليونان بعد تنفيذها الهجوم.

وعندما ألقت الشرطة التركية القبض على أحلام البشير، لم يكن أحمد جركس في المنزل، لكن تم توقيفه فيما بعد بعملية ناجحة.

الشقيق الأكبر عمار جركس اقتاد المشتبه الآخر الفار بلال حسن بعد الهجوم، إلى ولاية أدرنة تمهيدًا لتهريبه إلى بلغاريا.

كما احتجزت الشرطة والدة الأخوين أحمد وعمار جركس بعد القبض على المشتبه بها أحلام البشير في منزلها.

“ياسر ك” وعلاقته بـ”بلال”

ياسر ك هو الشخص الذي جلب بسيارته كلا من أحلام البشير وبلال حسن إلى مكان قريب من ميدان تقسيم في منطقة باي أوغلو.

وبعد نزول منفذة الهجوم من السيارة، عاد ياسر ك مع بلال حسن إلى منطقة أسنلر مجددا.

وبعد تنفيذها الهجوم، اتصلت أحلام البشير به وقال لها إن أفراد الشرطة مرابطون في كل مكان ولا أستطيع أن آتي.

“فرهات حبش”

هو صاحب المنزل ومكان العمل الذي أقامت فيه الإرهابية أحلام البشير والمتهم الهارب بلال حسان لمدة 4 أشهر.

تلقى حبش تعليمات من مسؤول كبير في تنظيم “بي كي كي” الإرهابي يدعي باسمه الحركي “حجي” بإيواء البشير وحسان.

وعقب اعتقاله اعترف حبش في التحقيق بارتباطه بالمنظمة الإرهابية “بي كي كي”.

*عضو في تنظيم “بي كي كي/ بي واي دي” الإرهابي الملقب بـ”حسام”

قدم حسام عضو في تنظيم “بي كي كي/ كا جي كا/ بي واي دي/ واي بي جي” الإرهابي، إلى إسطنبول قبل التفجير بعام.

تعاون حسام مع الإرهابية التي نفذت التفجير والمشتبهين الذين ساعدوها، خلال مرحلة التحضير للعملية الإرهابية.

وفر إلى سوريا قبل إلقاء القبض عليه في العملية التي انطلقت عقب التفجير.

الإرهابي يدعي باسمه الحركي “حجي”

قالت الإرهابية أحلام البشير في إفادتها بمركز الشرطة إنها تلقت أمر تنفيذ الهجوم من مسؤول كبير في تنظيم “بي كي كي” الإرهابي يدعي باسمه الحركي حجي.

واعترفت الإرهابية بأنها على ارتباط بمسؤول كبير في وحدة الاستخبارات ضمن تنظيم “بي كي كي/ كي سي كي/ بي واي دي/ واي بي جي” الإرهابي في منطقة منبج السورية يُعرف بحجي .

 

صفحتنا على فيس بوك

لمتابعة صفحتنا على تويتر

لمتابعة قناتنا والاشتراك بها على يوتيوب

لمتابعة قناتنا على تلغرام و الاشتراك بها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى