أخبار تركيا الدوليةالأرشيف

مسيّرات “بيرقدار” التركية.. واشنطن بوست: عنصر تأثير حقيقي ضد العدو

مسيّرات “بيرقدار” التركية.. واشنطن بوست: عنصر تأثير حقيقي ضد العدو

شبكة أخبار تركيا للناطقين باللغة العربية  :

تناولت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية في تقرير مفصل، الدور الذي تلعبه مسيّرات بيرقدار TB2 التركية الموجودة في حوزة الجيش الأوكراني، في صراعه ضد الانفصاليين المدعومين من روسيا.

وقالت الصيحفة إن استخدام هذه المسيرات التركية ضد الانفصاليين في منطقة دونباس الحدودية، بمثابة رسالة أخرى إلى موسكو، تفيد أن أوكرانيا تعزز من ترسانتها المسلحة، بهدف إحداث تغيير محتمل في التوزان العسكري بالمنطقة.

واستشهدت الصحيفة باستخدام القوات الأوكرانية لمسيرة بيرقدار التركية لأول مرة في 26 أكتوبر/تشرين الأول العام الماضي، ضد الانفصاليين في دونباس، وتدمير مدفع هاوتزر D-30 كانوا يستخدمونه.

وقالت الصحيفة؛ “لوحظ أن مؤشرًا أرزق صغير كان يحوم فوق هدف على الأرض، وبعد ثوان قليلة، شوهد قدر كبير من الدخان يتصاعد من مكان الحادث، حيث دمرت مسيرة تركية مدفع هاوتزر D-30، بينما شوهد شخصان يفران من موقع التفجير”.

واعتبرت الصحيفة أن هذا الحدث كان علامة أخرى على زيادة أوكرانيا ترسانتها لإحداث تغيير محتمل في التوازن العسكري بالمنطقة، وطلب موسكو من الناتو إنهاء جميع أشكال التعاون الدفاعي مع الجمهوريات السوفيتية السابقة مثل أوكرانيا وجورجيا.

وأكدت الصحيفة أن الأسلحة التي وفرتها الولايات المتحدة لأوكرانيا مثل صواريخ جافلين المضادة للدبابات، غالبًا ما تكون موضوع عناوين الأخبار في ترسانة أوكرانيا، إلا أن الدعم التركي الأقل تناولًا عبر وسائل الإعلام قد أثار بالفعل مخاوف لدى موسكو.

واعتبرت الصحيفة أن هذه المخاوف لا تقتصر على شراء أوكرانيا مسيرات بيرقدار التركية بلا شروط استخدام واضحة فحسب، بل يرتبط كذلك بأن أوكرانيا وتركيا اتفقتا على إنشاء موقع لإنتاج الطائرات من دون طيار داخل أوكرانيا ذاتها.

ونقلت الصحيفة الأمريكية عن الخبير العسكري الأوكراني سيرهي زغوريتس قوله، أن هذا الأمر يخلق بالطبع ظروفًا مختلفة تمامًا لأي أعمال عدائية، كما يشكل عنصرًا ذا تأثير نفسي وحقيقي ضد العدو”.

 

صفحتنا على فيس بوك

لمتابعة صفحتنا على تويتر

لمتابعة قناتنا والاشتراك بها على يوتيوب

لمتابعة قناتنا على تلغرام و الاشتراك بها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى