أخبار تركيا الدوليةالأرشيف

مالطا.. سفارة أنقرة تنشط لوقف مشروع يهدد مقبرة الشهداء الأتراك

مالطا.. سفارة أنقرة تنشط لوقف مشروع يهدد مقبرة الشهداء الأتراك

شبكة أخبار تركيا للناطقين باللغة العربية  :

تحركت السفارة التركية لدى مالطا لوقف مشروع يهدف لتشييد منشأة صناعية على أرض بالقرب من مقبرة الشهداء الأتراك في الجزيرة، وذلك للحيلولة دون إلحاق الضرر بالهيكل المعماري للمقبرة وقيمتها التاريخية وأهميتها المعنوية.

وجرت محاولات سابقة عام 2016 لإنشاء محطة وقود، وفي 2019 لتأسيس منشأة صناعية صغيرة في الأرض القريبة من مقبرة الشهداء، إلى أنها أوقفت بفضل مبادرات دبلوماسية أقدمت عليها السفارة التركية لدى فاليتا.

وحول المشروع الجديد، قال السفير التركي كرم قيراطلي في تصريحات لمراسل الأناضول، إنه أكبر من المشروعين السابقين.

وأوضح أن السفارة التركية تسعى بالسبل القانونية، وتقوم بالمبادرات اللازمة على الصعيد الدبلوماسي.

وأشار أن المشروع المزمع إنشاؤه في حال تمت الموافقة عليه فإن له مخاطر جدية أثناء عملية البناء من حيث إلحاق الضرر بالمقبرة.

ولفت أن عمليات الحفر يمكن أن تؤدي إلى انهيار جدران المقبرة التي تقوم السفارة التركية في الوقت الراهن بترميمها، الأمر الذي يجعل من الصعب إصلاحها مرة أخرى.

بدوره، أفاد البروفيسور كونراد ثيك، عضو الهيئة التدريسية في جامعة مالطا، ومعد كتاب “المقبرة الإسلامية العثمانية في مالطا” الصادر عام 2016، إن المنشأة المزمع تشييدها لا تتناسب أبدا مع المقبرة التاريخية.

وأفاد أن بعض منظمات المجتمع المدني عارضت أيضا إلى جانب السفارة التركية المشروع المقترح.

وأعرب عن أمله في أن لا يتمكن المشروع من الحصول على الضوء الأخضر.

وشُيدت مقبرة الشهداء الأتراك في منطقة “مرسى” قرب العاصمة فاليتا عام 1874 بأمر من السلطان العثماني عبد العزيز.

وتلفت المقبرة الانتباه بعمارتها الفريدة والمميزة بين نظيراتها خارج أراضي الأناضول، ولا تشكل مكانا مهما لزوار الجزيرة من تركيا فحسب، بل للمالطيين أيضا، إذ يعتبرونه جزءًا من تراثهم الثقافي.

كما تعتبر واحدة من 78 مقبرة للشهداء الأتراك في 34 بلدا، وتضم رفات جنود استشهدوا في حصار مالطا عام 1565، إضافة إلى رفات 22 شهيدا تم أسرهم على جبهات عدة في الحرب العالمية الأولى، وإحضارهم إلى مالطا حيث توفوا هنا، إضافة إلى مجموعة قبور تعود لمسلمين مجهولي الهوية.

 

صفحتنا على فيس بوك

لمتابعة صفحتنا على تويتر

لمتابعة قناتنا والاشتراك بها على يوتيوب

لمتابعة قناتنا على تلغرام و الاشتراك بها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى