الأخبار الاقتصاديةالأرشيف

توسع الأسواق وزيادة عدد المصدرين.. الاقتصاد التركي يسجل أرقامًا مميزة

توسع الأسواق وزيادة عدد المصدرين.. الاقتصاد التركي يسجل أرقامًا مميزة

شبكة أخبار تركيا للناطقين باللغة العربية  :

تمكنت تركيا بفضل السياسات الاقتصادية المميزة من تخطي كل الصعوبات والعوائق والتي أثرت على العالم بأجمعه خلال فترة جائحة كورونا.

وتمكن الاقتصاد التركي من تسجيل رقم قياسي مميز جديد، حيث زادت الصادرات في تركيا بنسبة 30٪ في الأشهر الـ 12 الماضية، وبلغت حوالي 215.7 مليار دولار، كما ازدادت أيضًا عدد الشركات المصدرة.

وفي الأشهر العشرة الأولى من عام 2021، قامت حوالي 15 ألف شركة تركية بالتصدير للخارج لأول مرة، وكانت العائدات حوالي 3 مليارات من العملات الأجنبية.

وبحسب العديد من الإحصائيات، فقد انضمت في شهر أكتوبر فقط 2477 شركة من أصل 44932 شركة إلى عائلة المصدرين، وأدخلت 107.1 مليون دولار للبلاد.

وفي ظل نمو العديد من الشركات في الأناضول، ارتفع عدد الدول التي تقوم تركيا بالتصدير إليها إلى 230 دولة.

وزادت الصادرات التركية إلى العديد من الأسواق في أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط والخليج، وقد وفر هذا حوالي 48.8 مليار دولار إضافية من عائدات النقد الأجنبي.

عائلة المصدرين تكبر والأسواق تتوسع

وفي سياق متصل، أحيت عائلة المصدرين الجديدة العديد من القطاعات من السيارات إلى الملابس الجاهزة، ومن الصلب إلى المواد الغذائية، وقد ظهر ذلك جليًا في بيانات جمعية المصدرين الأتراك.

ووفقًا للإحصائيات الجديدة، زادت صادرات الصلب بنسبة 107.8 في المائة، وصادرات السفن واليخوت بنسبة 298.9 في المائة، في حين زادت صادرات منتجات البندق بنسبة 47 في المائة، وصادرات المعادن الحديدية وغير الحديدية بنسبة 43 في المائة، بينما زادت صادرات الحبوب والبقول بنسبة 36 في المائة وكل ذلك خلال الأشهر العشرة من عام 2021.

الصادرات إلى أوروبا والولايات المتحدة

وفي سياق متصل، بلغت الصادرات إلى ألمانيا، والتي تعد الأكثر استقبالًا للبضائع التركية، في الأشهر العشرة الأولى من العام الحالي، 16 مليار دولار بزيادة قدرها 22.5 في المائة عن العام الماضي، في حين بلغت الصادرات إلى الولايات المتحدة 12 مليار دولار بزيادة 44.4 في المائة.

كما بلغت الصادرات إلى بريطانيا 10.9 مليار دولار بزيادة 20.7 بالمئة، وإلى إسبانيا 7.9 مليار دولار بزيادة 46.4 بالمئة، وإلى العراق 8.7 مليار دولار بزيادة 21.4 بالمئة، وإلى فرنسا 7.3 مليار دولار بزيادة 29 بالمئة.

هاتاي تتفوق بالأرقام على اسطنبول وإزمير

وعلى ذات الصعيد، وفقًا لبيانات جمعية المصدرين الأتراك، زادت صادرات إسطنبول بنسبة 17.3 في المائة، في أكتوبر فقط، كما زادت صادرات أنقرة وإزمير بنسبة 27.7 في المائة، بينما زادت صادرات هاتاي بنسبة 97.4 في المائة.

وبحسب البيانات أيضًا فقد زادت صادرات دنيزلي بنسبة 28.4 في المئة وكوجالي بنسبة 20.4 في المئة وغازي عنتاب بنسبة 11.5 في المئة.

وتزامنت زيادة عدد الشركات المصدرة مع توسع الأسواق المستهكلة لا سيما في أوروبا وأفريقيا ودول الخليج والدول الآسيوية.

حيث زادت الصادرات إلى نيبال بنسبة 628 في المائة وإلى سنغافورة بنسبة 498.7 في المائة.

خطط واضحة

وفي السياق ذاته، قال رئيس جمعية المصدرين الأتراك “إسماعيل غولة”، في خطابه في حفل توزيع جوائز الشركات الصغيرة والمتوسطة في ولاية إسكي شهير التركية الأسبوع الماضي، إن تركيا لديها مسار واضح في الصادرات وأن الاستثمارات تتزايد يومًا بعد يوم، مشيرًا إلى أنهم سيدعمون كل شركة لديها إمكانات للتصدير.

وأضاف: “يجب أن يكون التصدير رؤية جميع شركاتنا، كبيرة كانت أم صغيرة، لغرض التطوير الشامل”.

وأردف: “لقد اكتسبنا 37 ألف مصدر جديد في غضون عامين من خلال الحملة التدريبية للشركات الصغيرة والمتوسطة وهذه الأرقام جيدة ومبشرة”.

طريق الشركات العالمية

بدوره، أكد رئيس جمعية مزودي خدمات الشحن والخدمات اللوجستية الدولية “عايشم أولوسوي”، أن الشركات العالمية التي لم تتمكن من الاستيراد من الصين خلال جائحة كورونا توجهت بعمليات الشراء إلى تركيا.

وأضاف: “نحن لا نعتبر هذا التغيير الذي حصل في التجارة العالمية طريقة مؤقتة ستطبق مع صدمة الوباء فقط”، منوهًا إلى أن التوجهات الشرائية من تركيا ستستمر في الازدياد.

 

صفحتنا على فيس بوك

لمتابعة صفحتنا على تويتر

لمتابعة قناتنا والاشتراك بها على يوتيوب

لمتابعة قناتنا على تلغرام و الاشتراك بها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى